حاب تغير تخصصك ؟ بس خايف أو محتار ؟ لدى فاطمة ومديحة الحل

etharalsaadi April 22, 2012 0

قبل ست سنوات، ضجت كلية الإعلام في جامعتنا بخبر اعتبره ناقلوه غريباً وغير قابل للتصديق وهو قرار تحويل طالبة متفوقة من كلية الطب البشري إلى كلية الإعلام – تخصص الصحافة الإذاعية والتلفزيونية!

اعتبرت كثير من الطالبات أن هذا القرار مجنون وبدأوا يتساءلون لماذا أقدمت فاطمة “بطلة الحكاية” على هذا القرار؟ وأذكر أنها أخبرتني أيضاً أن عدداً من أساتذة الإعلام طلبوا منها التريث وإعادة التفكير غير مرة قبل اعتماد إجراءات التحويل.

كان دافع فاطمة بسيطاً، بسيطاً لدرجة لم يتوقعها جميع منتقديها. وجدت أنها لا تحب الطب وأرادت التحويل إلى تخصص تشعر أنه ستبدع فيه أكثر وتنتج!

  ;) كثيرون يواجهون مشكلة كمشكلة فاطمة وقليلون من يتعاملون معها بشجاعة كما فعلت. القرار محتاج تمحيص وشجاعة

في المقاطع القادمة ستخبركم مديحة بقصتها الفريدة وقرار تحويلها الشجاع :D